موتوا بغيظكم



موتوا بغيظكم يا زارعين الغل
موتوا ويا عساكم بالجرب والسل
شفتوا تنفسينا وضاقت الكم العين..عقب ما مر وكتكم ضيم وتعلعل
لوجان النفس بيديكم احبستوه وشفنه بعيننا الغام الضلاله تدل
خليتوا المجابر ماليه الوديان..تموج من الحزن والقاع منها تزل
سلبتوا الفرحه من كل بيت…وخليتوا السواد بكل مجان يحلد
وخليتوا الوطن من كان على الراس مايه من الاخريه ولقمته تمسل
ونرد وننقرص مرتين ما معقول من نفس الجحر والصل
ووين الجننه نحلف بيه ويا وقفه النشوف لجارنا تخجل
الصديج اصبح عدونا..وعدونا اليوم صار الخل
انتوا اللي حفرتوا وياهو بينا ايزل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *