ولائية



حبست الشعر في فمي احتباسا
فـعدت  ولم أجد للصبر iiباسا
فـحـطمت القيود لي iiالقوافي
وفاضت  كي ترو لنا iiالغراسا
رأيـتـكـم  الدراري نادرات
وفـاق  الـدر في ثمن نحاسا
فـعـذرا إن وقفت بغير نطق
فـمـا لـجـمالكم شبه iiقياسا
وكـان  القلب محراب iiالتجلي
مـتـى ما عن شد بكم iiقداسا
تخذت  طيوف ما ألهمت iiزادا
وثـوب الـحب من وله iiلباسا
يمور  الحب في قلبي iiويسري
ونـبـع  الود ينبجس iiانبجاسا
عـلى  شوق أرود الفكر صبا
وطـرف الـعين ينتبذ iiالنعاسا
رأيـتـكم الملائك بل iiوأسمى
وتـيـهـت من يخالكم iiأناسا
فـيـا آل النبي نثرت iiشعري
وصـيرت  الخيال لكم iiجناسا
فـهـا أنا ذاك عبدكم iiالموالي
يـسـائـل ربـه بكم iiالتماسا
بـأن لا نـنتكب عنكم ولا أن
نـفـارقـكم  فننتكس iiانتكاسا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *